vendredi 28 octobre 2011

حملة اصطياد العاهرات من شوارع الرباط



تقوم مصالح الأمن الوطني، طيلة الأسبوع الجاري بحملة ضد أنشطة الدعارة بالعاصمة الرباط. الحملة التي انطلقت نهاية الأسبوع الماضي اتخذت شكلا جديدا وإجراءات أشد فعالية.
رجال الأمن المكلفون بالحملة يمارسون مهامهم، في الشوارع الرئيسية للمدينة باللباس المدني دونما إثارة للانتباه، ومع أي شك يطالبون المشتبه فيهم بالإدلاء ببطائق ثبوت الهوية حتى يتم التأكد من سجلهم. الحملة تستهدف أيضا الشقق المعدة للدعارة حيث يتم تفتيش العديد العمارات التي توصلت مصالح الأمن عن طريق الاستعلامات بما يفيد احتضانها لأنشطة مشبوهة، أو التي يشتكي سكانها من الممارسات التي تقع في الشقق.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire